الموقع الرسمي لدير الأمير تاوضروس المشرقي بغرب الأقصر منتدي الأباء المتنيحين قديسي دير المحارب
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نياحة ابونا مرقس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mariet



المساهمات : 24
تاريخ التسجيل : 21/08/2011

مُساهمةموضوع: نياحة ابونا مرقس   الأربعاء يوليو 04, 2012 12:43 am

النياحة
ويأتى الميعاد الذى حددته العناية الالهية لعودة الغريب الى وطنه محملا بما اقتناه فى غربته من
فضائل وناله من اتعاب والآم المرض فكان صديقا حاملا فضائله وشهيدا حاملا عذاباته من الالام الجسدية والنفسية التى صفى بها سبعة اضعاف
وقبل ثلاثة ايام من النياحة لاحظت زوجته نزول دم عند قضاء الحاجة وباللجوء الى الاطباء شخصت الحالة بقرحة فى المعدة ونزيف داخلى وتم صرف العلاج اللازم
وكان نيح الله نفسه يعرف انها النهاية للأتعاب والبداية للمجد السماوى واظهر الله له من خلال حلم قصة على زوجته انه رأى المتنيح ابونا متى باسيلى وابونا عازر وقالوا له تعلى صلى معانا فأجابته لتشدد من أزره "لا دول بيقولوا تعالى نصلى لك "
ويأتى يوم الاربعاء العاشر من شهر يونيو رغم ان الحالة كانت مستقرة او انه بدأ فى التعافى وتحديدا فى الثانية ظهرا حدث ما لم يكن متوقعا هبوط مفاجىء للحالة وتم احضار طبيبه المعالج الذى شخص الحالة على انها جلطة وما هى الا
ساعتين بعد انصراف الطبيب الا وانطلقت هذه الروح من الجسد العليل كما ينطلق الاسير راجعا لوطنه
رقد فى الرب فى تمام الساعى الخامسة والربع يوم 10/6/2009 انطلق من اتعاب الجسد الى امجاد الفردوس ومن قيود المادة الى حرية لا تضاهيها الاحريتنا فى معية رب المجد فى الملكوت السماوى الابدى
وكم من شخص من محبيه رأوه فى رؤى واحلام وهو غاية فى السعادة بهذه الحرية وتم نقل الجثمان الى قريته بجوار دير المحارب استقبله اهله بأشتياق شديد وحزن اشد كم كانوا فى اشتياق ان يأتيهم سائرا كعادته يفتقدهم ولكن قد اتاهم محمولا . وكان الاستقبال مهيبا وبات الجثمان وسط اهله لآخر ليلة ليغادر فى صباح اليوم التالى الى الدير فى السادسة صباحا فى موكب النهاية الكل حزين الكل يشعر انه فقد اباه خطوات المشيعين منكسرة حزينة والجثمان ينطلق كالفارس العائد الى وطنه منتصرا.
وبعد الصلاة تم وضع الجثمان فى مدفن الاباء الكهنة الى جوار أحبائه القمص متى , القمص
متياس , القمص داود , القمص عازر والقس
بسادة وهؤلاء هم الذين رأتهم ابنه اخته فى لحظات النياحة قادمون الى غرفته فأيقنت انه قد فارق الجسد

وما بعد النياحة وكأنها كتلة من النور انفجرت لتضىء الارض حولها.
رؤى وأحلام وامور فوق المنطق والطبيعة تحدث من اناس ممن عرفهم وعرفوه سنورد بعضها لندلل على ان ابونا مرقس البسيط تحول الى قوة شفاعية غير عادية .


" تكفيك نعمتى لان قوتى فى الضعف تكمل "

قد يضع الله شوكة فى الجسد لتحافظ على اتضاع الانسان كما حدث مع معلمنا بولس الرسول........ وهذه الشوكة أو الالم لا يعنى ان الله يعاقب هذا الانسان ولكن لكى يحافظ على اتضاعه
ومع هذه الشوكة يعطى من عنده القوى الكاملة
لقد منح الرب المتنيح ابونا مرقس شوكة فى الجسد ومنحه بعد النياحة القوة الكاملة فى الشفاعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
نياحة ابونا مرقس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قديسين معاصرين :: الاباء المتنيحين :: القمص مرقس حكيم-
انتقل الى: